هيمنة الهواتف المزودة بمعالجات ذكاء اصطناعي على سوق 2022

    هيمنة الهواتف المزودة بمعالجات ذكاء اصطناعي على سوق 2022,تقرير: الهواتف المزودة بمعالجات ذكاء اصطناعي تهيمن في 2022

    هيمنة الهواتف المزودة بمعالجات ذكاء اصطناعي على سوق 2022

    ذكر تقرير بحثي أجرته شركة الأبحاث كاونتر بوينت Counterpoint، أن الهواتف الذكية المزودة بمعالجات الذكاء الاصطناعي (NPU) سوف تهيمن على السوق في المستقبل القريب، وذلك على نهاية عام 2022.

    متوقعة أن يكون لدى ثلاثة من كل أربعة هواتف ذكية معالجات للذكاء الاصطناعي، ومتوقعة أن تزيد نسبة مبيعات الهواتف الذكية المزودة بمعالجات الذكاء الاصطناعي لتصل إلى 1250 مليون وحدة في عام 2022، بعد أن كانت 190 مليون وحدة في 2018، مما يعد أكثر من ثلاثة أرباع شحنات الهواتف الذكية لنفس العام.

    فيما صرح جاريث أوين Gareth Owen، مساعد مدير البحوث في شركة كاونتر بوينت في بيان له أن تطبيقات المساعدات الصوتية الذكية هي أحد التطبيقات الأولى المستفادة من المعالجة المعتمدة على الجهاز، مشيرا إلى أن شركتا هواوي وابل هي أولى الشركات التي وفرت للهواتف الذكية التي تقوم بتصنيعها معالجات ذكاء اصطناعي وذلك من خلال رقاقات Kirin 970، وA11 الموجودة في ايفون اكس وتلك التي تم إطلاقها ضمن الهواتف الرائدة خلال شهر سبتمبر 2017.

    هذا وقد حاولت باقي الشركات أخذ نفس الطريق الذي تسلكه كل من هواوي وابل حيث قدمت شركة كوالكوم للمرة الأولى مسرع الذكاء الاصطناعي Tensor، وذلك عبر معالج الإشارات الرقمية Hexagon DSP لرقاقة Snapdragon 855.

    فيما أضاف أوين أن معظم المعالَجات الصوتية الموجودة في الهواتف الذكية اليوم تعتد على الحوسبة السحابية ومع معالجات الذكاء الصناعي ستتمكن المساعدات الصوتية من معالجة الأوامر والاستجابة بشكل أسرع هذا إلى جانب حل مشكلة الخصوصية، و العمل بدون انترنت.

    هذا وتعد فائدة معالجات الذكاء الاصطناعي في قيامها بدور في انخفاض استهلاك الطاقة، كما يمكن استخدامها في تطبيقات الكاميرا، مثل: التعرف على الوجه، وتحسين الصور، كما توقعت كاونتر بوينت Counterpoint استخدام معالجات الذكاء الاصطناعي بشكل أوسع في العديد من التطبيقات الأخرى خلال العامين القادمين.

    فيما أضاف التقرير إن هناك إمكانية لتضمين انويه الذكاء الاصطناعي في الهواتف الذكية، خاصة الفئة المتوسطة وذلك خلال العام الجاري، من خلال الرقاقة الجديدة Helio P60، التي تم إنتاجها من قبل شركة تصنيع الرقاقات التايوانية ميدياتيك MediaTek، مشيرا إلى انه كلما زاد الذكاء الاصطناعي في الأجهزة المحمولة، زاد تنافس بائعي الرقاقات المعالجة على تحسين قدرات تعلم الآلة الخاصة برقاقاتهم.
    شارك المقال

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق